سيارة بورشه الكهربائية تحظى بتعديل على المظهر الخارجي.

عندما يتم تصميم سيارة كهربائية فإن التركيز يكون في كيفية توفير تصميم إنسيابي يحقق الكفاءة من أجل زيادة مدى السير بأقصى قدر ممكن، تتمتع بورشه تايكان بتصميم جذاب لكن ذلك لم يحل دون توفير شركة أفانتي توفير زوائد خارجية تساعد في زيادة تميز التصميم.

صرحت شركة أفانتي أنه جرى استلهام تصميم الزوائد من طراز GT3 RS المصمم للقيادة على الحلبات، يبرز الصادم الأمامي الذي أصبح يحتوي على فتحة تهوئة كبيرة في الجهة الوسطية السفلية منه بجانب وجود زوج من الفتحات أسفل المصابيح الأمامية، يمكن أيضا ملاظة وجود أقواس العجلات التي أصبحت أكثر عرضا وتحتوي على شفرات بجانب وجود زوج من الفتحات على الغطاء الأمامي بجانب تخفيض الإرتفاع بفارق ملحوظ.

المعرض: بورشه تايكان بتعديل أفانتي ديزاين

الجهة الخلفية من السيارة بدورها حصلت على حصتها من تعديلات أفانتي، يبرز ذلك من خلال مشتت الهواء الخلفي الموجود في طراز GT3 RS لكن مع التعديل على تصميمه بسبب عدم الحاجة لوجود مخارج العادم، بجانب ذلك يبرز مصباح الكبح في وسط مشتت الهواء مما يضفي طابعا شبيها بسيارات الحلبات، يمكن الإختيار بين وجود جناح خلفي رفيع أو الجناح الكبير الحجم مما يعزز من الطابع الرياضي للسيارة.

يساعد وجود الزوائد الخارجية على إضفاء المزيد من الإنسيابية لتصميم بورشه تايكان وأيضا زيادة الطابع الشرس، يجدر الذكر أنه يوجد شركات تعجيل أخرى توفر زوائد خارجية تزيد من الطابع الرياضي لطراز تايكان فيما أن شركة أفانتي هي أحدث الشركات التي دخلت مجال تعديل السيارات الكهربائية.