أصدرت لامبورجيني بيانات مبيعاتها من السيارات للربع الأول من عام 2022. إنه أفضل ربع سنوي على الإطلاق للشركة الإيطالية من سانتا أغاتا بولونيا، وفقًا للبيان الصحفي، باعت العلامة ما مجموعه 2,539 وحدة على مستوى العالم خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام. ارتفع الرقم بنسبة خمسة في المئة لنفس المدة من عام 2021، و 31 في المئة لنفس المدة من عام 2020. تجدر الإشارة إلى أن لامبورجيني سجلت في 2021 رقمن مبيعات قياسي مع بيعها 8,405 وحدات.

إنه رقم قياسي، حتى أنه تجاوز مبيعات سيارة لامبورجيني كونتاش الأصلية التي استمر إنتاجها لـ 16 عامًا. أنتجت لامبورجيني ألفا وحدة تقريبًا من كونتاش من 1974 إلى 1990.

المعرض: مبيعات لامبورجيني من السيارات في الربع الأول 2022

قال السيد ستيفان وينكلمان، رئيس شركة لامبورجيني أوتوموبيلي ومديرها التنفيذي: "لقد بدأنا بدايةً قويةً لعامٍ سيجلب معه تحديات جديدة على نطاق عالمي. بالرغم من عدم اليقين الناجم عن الوضع الجيوسياسي الذي لا يقتصر على كونه مقلقًا للغاية، ولكنه يعني أيضاً أنه من الصعب تقديم توقعات من أي نوع، يمكننا الاعتماد على جاذبية استثنائية في جميع أنحاء العالم في الوقت الحالي. في كل شهر تفوق الطلبات التي نأخذها قدرتنا الإنتاجية. لدينا حاليًا طلبات تمتد لأكثر من 12 شهرًا بشكل مريح. إضافةً إلى ذلك، نحن نستعد لمرحلة جديدة في قصة لامبورجيني في أقل من، كما نتجه نحو الكهربة مع وصول طراز جديد بمحرك في 12 هجين في عام 2023".

ومن غير المستغرب أن نصف مبيعات الربع الأول من عام 2022 كانت من طراز أوروس رباعي الدفع رياضي الطابع، في حين تقاسم طرازا أفينتادور وهوراكان النصف الآخر.

توزع المبيعات في الربع الأول بالتساوي بين المناطق الكبرى الثلاث، أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا بنسبة أربعون في المئة، وأمريكا الشمالية 32 في المئة، وآسيا والمحيط الهادئ 28 في المئة. شهدت جميع الأسواق تقريبًا نموًا، باستثناء روسيا حيث أوقفت الشركة عملياتها على ضوء الصراع المستمر بعد غزوها أوكرانيا.

قالت شركة لامبورجيني إن هناك ثلاث منتجات جديدة معدة للجزء الثاني من العام: اثنان لأوروس وواحدٌ لهوراكان. أطلقت الشركة مؤخرًا سيارة هوراكان تكنيكا في معرض نيويورك للسيارات 2022.