أطلقت فيراري خلال شهر يونيو 2021 أول سيارة يمحرك من ست أسطوانات تحمل شعار فيراري والآن نتعرف على شقيقتها المكشوفة 296 جي تي أس.

المعرض: صور فيراري 296 جي تي إس الجديدة

بأسلوب فيراري النموذجي، حصلت السيارة على سقف صلب قابل للطي،  والذي يحافظ إلى حد كبير على مظهر الكوبيه عندما يكون السقف مغلقًا. ويحتاج السقف القابل للطي إلى 14 ثانية لليفتح أو يغلق ​​أثناء سير السيارة بسرعات تصل إلى 45 كلم/س، اضغط على الزر لخفض الجزء العلوي وسينقسم السقف إلى قسمين يطويان بشكل متدفق فوق حجرة المحرك.

وبفضل نافذة في القسم الخلفي، لا يزال بإمكانك الاستمتاع بمشاهدة محرك الأسطوانات الست سعة 3.0 لتر والذي ينتج 663 حصانًا بمفرده. تعمل فيراري 296 جي تي إس جنبًا إلى جنب مع المحرك الكهربائي ، وتنتج 830 حصانًا وعزم دوران يبلغ 740 نيوتن متر. إنها لكمة هجينة كعززة بالكهرباء قادرة على الإنطلاق من 0 إلى 100 كلم/س في 2.9 ثانية. أما بالنسبة للسرعة القصوى فهي تبلغ 330 كلم/س.

كونها قابلة للكشف، من المحتمل أن يكون واحد في المائة قلقين بشأن عقوبة الوزن على الكوبيه. بعد كل شيء، فإن السقف القابل للطي - وخاصة السطح الصلب - يضيف تعقيدًا نظرًا لأنه يجب عمل تعزيزات للجسم للحفاظ على الصلابة. يبلغ وزن 296 جي تي أس 1450 كلغ بشرط أن تكون مزودة بحزمة أسيتو فيورانو الاختيارية، وبذلك مع أجراء عملية خسابية بسيطة نكتشف بأن فاتنة الصانع الإيطالي الجديدة أثقل وزنمًا بمقدرا 70 كلغ بالمقارنة مع الشقيقة من كوبيه.

كما هو الحال مع الكوبيه، يمكن تخصيص GTS بحزمة أسيتو فيورانو الأكثر توجهاً نحو حلبات السباق - والتي سميت على اسم حلبة فيورانو الشهيرة من فيراري – وتوفر هذه الحزمة ممتصات صدمات متعددة قابلة للتعديل، وعناصر هوائية من ألياف الكربون وعناصر مختلفة لتوفير الوزن، إلى جانب إطارات عالية الأداء من نوع ميشلان بايلوت سبورت كاب 2 أر.

296 جي تي أس ليست هي السيارة الوحيدة من فيراري التي ستبصر النور هذا العام لأنه في غضون أشهر قليلة فقط، سترفع الأغطية عن طراز بيورسانغوي.