بورشه ماكان هي بلا شك واحدة من أنجح سيارات الشركة الألمانية على الإطلاق. إذ تم تسليم 43,618 سيارة من بورشه ماكان في النصف الأول من عام 2021 وحده، مما يجعل من بورشه ماكان ثاني أكثر طراز مبيعا من بورشه بعد طراز كايان (44,050 سيارة للفترة ذاتها). مواصفات بورشه ماكان المميزة، سواء من حيث التصميم أو الأداء أو الجودة، تجعل منها خيارا مميزا للعملاء، خاصة وأن سعرها منافس في هذا القطاع من السوق. ولكن في المقابل يوجد بعض المتاعب بسبب المعايير الجديدة لإنبعاثات غازات العادم التي ستكون أكثر تشددا اعتبارا من 2025.

في هذا الصدد، أكد رئيس خطوط الإنتاج لدى شركة بورشه، سيباستيان ستايجر، أنه بعد ثلاث سنوات من الآن سيتم إيقاف انتاج طراز ماكان في الفئات التي يتم تزويدها بالمحركات التي تعمل بالوقود التقليدي، في المقابل لم يجري بعد تأكيد أي تفاصيل تشير لتوفر النسخة الكهربائية، من المرجح أن يتم ذلك اعتبارا من عام 2024، تم التصريح بذلك أثناء مقابلة مع موقع Autocar.

المعرض: بورشه ماكان 2022

أكد الشخص ذاته أن معايير انبعاثات يورو7 القادمة في الاتحاد الأوروبي ستكون أكثر صرامة من قبل وهو ما يدفع شركة بورشه إلى التعجيل بإطلاق الطرازات الكهربائية بشكل أوسع، من المتوقع أن يتم الإستعانة بمنصة PPE التي توفرها مجموعة فولكس واجن للسيارات الكهربائية الفارهة، تجدر الإشارة إلى أن أودي تستعين بالمنصة ذاتها لطرازي كيو-6 إي-ترون وآي6 إي-ترون.

 

بجانب ذلك فقد تم إدخال تحديثات على خيارات المحركات للجيل الحالي من بورشه ماكان بجانب اعتماد تسمية جي تي اس لخيار القمة والذي يحتوي على محرك سداسي الإسطوانات سعة 2.9 ليتر مع شاحني هواء تيربو وبقوة 434 حصان. في المقابل يقوم العاملون في قسم البحث والتطوير لدى بورشه في إنجاز النسخة الكهربائية من طراز ماكان من أجل تجهيزها للبيع في عام 2023.